كربوني قبل وبعد 2

ليزر كربوني قبل وبعد | تعليمات هامة قبل وبعد الليزر الكربوني

يعتبر الليزر الكربوني عبارة عن إجراء سريع لتحسين مظهر الجلد. وهو غير مؤلم. فهو يعالج مشاكل البشرة بفاعلية. خاصة لمن يعانون من حب الشباب. والمسام المسدودة. والتصبغات الجلدية. فناتئجه سريعة ومضمونة. وسيتضح ذلك من خلال مقارنة استخدام ليزر كربوني قبل وبعد التي سنعرضها لكم اليوم.

ونحن خبراء فيليبس لوميا نؤكد لحضراتكم أن الليزر الكربوني بالفعل علاج يصلح لحل مشاكل البشرة. إلا أنه ليس مناسبًا مع بشرة الجميع. ولهذا لا يلجأ الكثير من الأشخاص إلى إجراء هذه التجربة. ويفضلون استخدام الأجهزة الأكثر أمانًا. واستخدامًا. مثل جهاز فيليبس لوميا المنزلي. الذي أشاد مستخدميه بأنه أكثر فاعلية.

الليزر الكربوني

تتم عملية الليزر الكربوني من خلال وضع غسول الكربون على الجلد. ثم توصيل الليزر وتمريره عبر الجلد. ليخلق حرارة تعمل على تحفيز إنتاج الكولاجين. والإيلاستين. والخلايا الجديدة. لتجديد البشرة. واستهداف التجاعيد. وحب الشباب. وشد الجلد. وتقليص المسام. مما يمنح البشرة علاجًا مثاليًا.

مميزات الليزر الكربوني

ليزر كربوني قبل وبعد
ليزر كربوني قبل وبعد

يتميز الليزر الكربوني بأنه آمن على البشرة. خاصة البشرة السليمة التي يوجد بها ضرر طفيف. وليس عميق. فهو يساعد على فعل الآتي:

  1. يعمل على إزالة المسام لتقليل الرؤوس البيضاء. والسوداء.
  2. يحفز إنتاج الكولاجين.
  3. يقلل من الندبات. وحب الشباب. والتصبغات الجلدية.
  4. يشد المسامات الواسعة.
  5. يحسن النسيج الجلدي.
  6. يقلل التجاعيد. والتخلص من الخطوط الدقيقة.
  7. يزيل خلايا الجلد الميت من طبقة الجلد.
  8. نتائجه قوية من أول جلسة. والنتيجة الأكثر فاعلية تكون بعد مرور 4 إلى 5 جلسات. وبين كل جلسة والأخرى أسبوع إلى 4 أسابيع.
  9. يعتبر وسيلة جيدة لتقشير الوجه دون تدخل جراحي.

تعليمات قبل الليزر الكربوني

يتطلب الليزر الكربوني تهيئة البشرة. لتحقيق أقصى استفادة ونتائج سريعة. ويتم ذلك باتباع الإرشادات التالية:

تجنب استخدام الكريمات القوية

وذلك كالكريمات التي تحتوي على أحماض الجليكوليك. وكريم الريتينويد. والكريمات التي تحتوي على فيتامينات A, C وذلك لمدة 5 أيام على الأقل قبل الجلسة. وكذلك تجنب أي أنواع التقشير للبشرة قبل الجلسة. وتوقف تناول المضادات الحيوية قبل الجلسة بأسبوع على الأقل.

الوقاية من آشعة الشمس

لا بد من ارتداء واقي من الشمس لحماية بشرتك. وذلك بارتداء قبعة للحماية من آشعة الشمس. فذلك أمرًا في غاية الأهمية.

تجنب التدخين

لا بد من توخي الحذر عند التفكير في العلاج بالليزر الكربوني. وتجنب التدخين قبل إجراء الجلسات. لأنه قد يؤثر سلبيًا على قدرة الجسم على الشفاء المثالي. لأن النيكوتين يضيق الأوعية الدموية للجلد. ويمنع العناصر الغذائية من الوصول لطبقة الجلد الخارجية.

التحدث مع الطبيب. وذلك إذا كنت تعاني من قرح البرد. أو بثور حمى. لأن الليزر الكربوني سيؤدي إلى تفاقم الحالة. وتحفيز البثور. وكذلك لا بد من التحدث معه عن الأدوية. والمكملات الغذائية التي تتناولها. حتى لا تضعف التئام علاجات الجلد بالليزر. فالتحدث مع الطبيب أثناء إجراء ليزر كربوني قبل وبعد شيء مهم جدًا.

تعليمات بعد الليزر الكربوني

ليزر كربوني قبل وبعد
ليزر كربوني قبل وبعد

تعتبر تقنية الليزر الكربوني معالج جيد لمشاكل البشرة. ولكنها تتطلب توخي الحذر. ولهذا يجب اتباع التعليمات التالية بعد جلساتها:

تجنب الكيماويات النشطة

عليك تجنب استخدام منتجات العناية بالبشرة التي تحتوي على مكونات نشطة. مثل المنتجات التي تحتوي على أحماض الألفا هيدروكسي. أو حمض الجليكوليك. أو الريتينول. وذلك لمدة أسبوعين على الأقل بعد الجلسة. حتى لا يحدث تهيج للبشرة.

تجنب ممارسة التمارين الشاقة

تحتاج البشرة إلى وقت كافي للالتئام والشفاء. ولكي يتم ذلك يحتاج الجسم إلى الراحة. والتمارين الرياضية الشديدة تؤدي إلى التعرق. وتهيج الجلد. وبالتالي تباطؤ عملية الشفاء السريع. والتأثير سلبيًا على نتائج الجلسات.

تجنب منتجات التقشير

بعد إجراء جلسات الليزر. تحتاج البشرة إلى العناية اللطيفة بها. وتجنب المنتجات التي تحتوي على مواد كيماوية قوية. ولذا لا بد من الابتعدات عن كافة المنتجات. التي تحتوي على مواد عطرية. ومواد كيماوية. واستخدام فقط منتجات لتنظيف البشرة. مثل غسول مرطب للوجه.

ويعتبر التقشير الكربوني بالليزر من التقنيات الحديثة. إلا أنه لا يلجأ لاستخدامه الكثير من الأشخاص. وذلك لأنه لا يأتي بنتائج جيدة لكل أنواع البشرة. كما أن البعض بدأ في استخدام الأجهزة الأكثر تطورًا وتقنيتها عالية. وتتناسب مع كل أنواع البشرة. ويمكن إجراؤها منزليًا دون عناء. مثل جهاز فيليبيس لوميا المنزلي.

الخلاصة

ومن الجدير بالذكر. أن جلسة الليزر الكربوني تكون عبارة عن وضع طبقة من الكربون السائل. لامتصاص الزيوت والأوساخ. وخلايا الجلد الميت. والانتظار 10 دقائق حتى يجف السائل. ثم تمرير الليزر على البشرة. وبالتالي يحطم شوائب البشرة. ونتائج ليزر كربوني قبل وبعد ستتضح لك جيدًا بعد انتهاء الجلسات.

نحن في خبراء فيليبس لوميا أجرينا دراسة كاملة حول إزالة الشعر و أهم طرقها. سواء ازالة الشعر بالليزر او ازالة الشعر بالكريم او ازالة الشعر بالشفرة او ازالة الشعر بالشمع.

حسب الدراسة فإن إزالة الشعر بالليزر هي افضل طريقة لازالة الشعر. و يمكن تنفيذها في العيادات و مراكز التجميل أو بوساطة أجهزة الليزر المنزلي. وحسب الدراسة فان افضل جهاز ليزر منزلي كان فيليبس لوميا. متفوقا على ليزر بروان و جهاز تريا و ليزر ملاي و بيورير.

الدراسة شملت كل من: ليزر الجسم و ليزر البكيني و ليزر الوجه و خصوصية و نصائح و تعليمات عند معالجة كل منطقة منهم.

المصادر:

1- Everything You Need to Know About a Laser Carbon Peel

اترك رد

انتقل إلى أعلى